Follow us Youtube Rss Twitter Facebook
  #1  
قديم 25Jan2011, 12:06
أبو موسى أحمد الأردني أبو موسى أحمد الأردني غير متواجد حالياً
أحمد بن عياش بن موسى الغرايبة
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
الدولة: الأردن -حرسها الله-
المشاركات: 7
افتراضي حسن الخلق

«حُسْنُ الْخُلُقِ»

قال رسول الله خ: « أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا وخياركم خيركم لنسائهم» ، رواه الترمذي وقال حسن صحيح .

وأخرج «الترمذي» عن جابرت أن رسول الله خ قال: «إن من أحبكم إلي وأقربكم مني مجلسا يوم القيامة أحاسنكم أخلاقًا، وإن أبغضكم إلي وأبعدكم مني مجلسًا الثرثارون والمتشدقون والمتفيهقون» قالوا يا رسول الله قد علمنا الثرثارون والمتشدقون فما المتفهقون؟ قال: «المتكبرون» قال الترمذي: «حديث حسن» .

قال ابن القيم : في حاشيته على سنن أبي داود: «والثرثار: هو الكثير الكلام بتكلف، والمتشدق المتطاول على الناس بكلامه، الذي يتكلم بملء فيه تفاخمًا وتعظيمًا لكلامه، والمتفيهق : أصله من الفهق، وهو الامتلاء وهو الذي يملأ فمه بالكلام ويتوسع فيه تكثرًا وارتفاعًا وإظهارًا لفضله على غيره. قال الترمذي: قال عبد الله بن المبارك: «حسن الخلق طلاقة الوجه وبذل المعروف وكف الأذى».

وقال غيره: «حسن الخلق قسمان، أحدهما: مع الله عز وجل، وهو أن يعلم أن كل ما يكون منك يوجب عُذرًا، وكل ما يأتي من الله يوجب شكرًا، فلا تزال شاكرًا له معتذرًا إليه سائرًا إليه بين مطالعه وشهود عيب نفسك وأعمالك .
والقسم الثاني: حسن الخلق مع الناس:

وجماعة أمران:
1. بذل المعروف قولًا وفعلًا .
2. وكف الأذى قولًا وفعلًا .

وهذا إنما يقوم على أركان خمسة:

1.العلم.
2.والجود.
3.والصبر.
4.وطيب العَوْد.
5.وصحة الإسلام.

أما العلم: فلأنه يعرف معاني الأخلاق وسَفْسَافَهَا، فيمكنه أن يتصف بهذا ويتحلى به، ويترك هذا ويتخلى عنه.

وأما الجود: فسماحةُ نَفْسِهِ، وبذلها وانقيادها لذلك إذا أراده منها.

وأما الصبر: فلأنه إن لم يصبر على احتمال ذلك، والقيام بأعبائها لم يتهيأ له.

وأما طيب العَود: فأن يكون الله تعالى خلقه على طبيعة منقادة سهلة القياد، وسريعة الاستجابة لداعي الخيرات.

وأما صحة الإسلام: فهو جماع ذلك والمصحح لكل خُلق حسن؛ فإنه بحسب قوة إيمانه وتصديقه بالجزاء، وحسن موعود الله وثوابه؛ يسهل عليه تحمل ذلك له الاتصاف به.

والله الموفق المعين» اهـ بتصرف.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 25Jan2011, 12:56
ابو البراء الليبي ابو البراء الليبي غير متواجد حالياً
معروف لدى الإدارة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 338
افتراضي رد: حسن الخلق

بارك الله فيك أخي على هذا النقل الطيب
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 26Jan2011, 00:47
أبو موسى أحمد الأردني أبو موسى أحمد الأردني غير متواجد حالياً
أحمد بن عياش بن موسى الغرايبة
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
الدولة: الأردن -حرسها الله-
المشاركات: 7
افتراضي رد: حسن الخلق

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو البراء الليبي مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك أخي على هذا النقل الطيب

وفيك بارك الله
وجعلنا الله وإياكم ممن تحلى بمكارم الأخلاق

وجعلنا باذلين للمعروف قولًا وفعلًا .

كافِّين للأذى قولًا وفعلًا .

وأن يجملنا بهذه الأركان الخمسة:

العلم.
والجود.
والصبر.
وطيب العَوْد.
وصحة الإسلام.

وأضف لها

الوفاة على السنة




__________________
" كل من اعتقد مذهبًا فإلى صاحب مقالته التي أحدثها يَنتسب، وإلى
رأيه يستند إلا أصحاب الحديث؛ فإن صاحب مقالتهم رسول الله صلى الله عليه و سلم فهم إليه ينتسبون، وإلى علمه يستندون، وبه يستدلون، وإليه يفزعون، وبرأيه يقتدون، وبذلك يفتخرون، وعلى أعداء سنته بقربهم منه يصولون؛ فمن يوازيهم في شرف الذكر؟ ويباهيهم في ساحة الفخر وعلو الاسم؟! "
شرح اعتقاد أهل السنة والجماعة -اللالكائي.
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:09.


شبكة البيّنــــة السلفية © 2009

a.d - i.s.s.w


Security by i.s.s.w