Follow us Youtube Rss Twitter Facebook
  #1  
قديم 04Jul2012, 17:17
أم أيوب الجزائرية أم أيوب الجزائرية غير متواجد حالياً
حرسها الله
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 139
افتراضي لا ينبغي للإنسان أن يُطلِّق زوجته إلا في حال لا يمكن الصبر معها

قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى :

لا ينبغي للإنسان أن يُطلِّق زوجته إلا في حال لا يمكن الصبر معها، وإلا فما دام يُمكن الصبر فليصبر، يقول الله تبارك وتعالى:(فَإِنْ كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئاً وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْراً كَثِيراً)
لا تُطلِّق إلا عند الحاجة الملحة، اصبر، قد يقول الإنسان: كيف أصبر على امرأة تَعصيني ولا تُطيعني؟
نقول: اصبر، وتَذَّكر قول النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم: (لا يفرك مؤمن مؤمنة -يعني: لا يكرهها وينفر منها- إن كره منها خُلقاً رضي منها خُلقاً آخر)
إذا كره خُلقاً ينظر إلى الخُّلق الآخر الذي يرضى به فيقابل بين هذا
وهذا ويحصل الرضا، إن بعض الحمقى من الناس يُطلِّق على أسهل سبب، لو دخل إلى بيته وهو يظن أن المرأة قد صنعت الشاي
ولم يجد الشاي قد جَهز تجده أحمق:
إلى هذا الحين ما جَهزِتِ الشَّاي؟
أنتِ طَالق، أنتِ طَالق، أنتِ طَالق، وهذا واقع يا إخواني، نحن لا نقول عن فراغ، هذا واقع ، كذلك بعض الناس إذا نزل به ضيف
وأراد أن يُكرمه، يُريد الضيف أن يرأف به ويرحمه فيقول:
إياك أن تَذبح شيئاً، عليَّ الطلاق ما تذبح، سبحان الله!
المرأة سهلة حتى تطلقها لأجل أن يذبح لك أو ما يذبح؟!
وأَنكى من ذلك أنه إذا قال:
عليَّ الطلاق ما تذبح قال الثاني:
عليَّ الطلاق لأذبحن فمن تبقى غير المطلقة؟
وكل هذا من الحمق ومن تعدي حدود الله عز وجل، اسمع الله يقول: (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ) وتأمل يا أخي كيف وجه الخطاب للنبي والمراد الأمة:(يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِنَّ وَأَحْصُوا الْعِدَّةَ) اضبطوها تماماً: (وَاتَّقُوا اللَّهَ رَبَّكُمْ)
إذاً لا تسرع في الطَّلاق، ولذلك يحرم على الإنسان أن يُطلق المرأة التي تحيض وهي حائض أو في طُهر جامعها فيه، يحرم عليه ذلك سواء عَلِم أم لم يَعلم، مثاله:
رجل قال لزوجته: "أنتِ طالق"، وهي حائض، نقول: هذا حرام عليك، وقد عَلَّم النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم أن ابن عمر رضي الله عنهما طلَّق زوجته وهي حائض فتغيض عليه الصلاة والسلام وقال لعمر : (مُره فليراجعها، ثم ليتركها حتى تطهر، ثم تحيض ثم تطهر، ثم إن شاء أمسك بعد وإن شاء طلق).
(اللقاء الشهري رقم 55)
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 10Jul2012, 16:56
أم حاتم الجزائرية أم حاتم الجزائرية غير متواجد حالياً
مشرفـة - أعانها الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: باش جراح الجزائر
المشاركات: 2,409
افتراضي رد: لا ينبغي للإنسان أن يُطلِّق زوجته إلا في حال لا يمكن الصبر معها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وفقك الله أم أيوب ، وجزاك الله خيراً ونفع بك
ورحم الله الشيخ وغفر له
__________________

المؤمن لاتتِم لهُ لذه بمعصيه أبداً ,
بلْ لايُباشـرهآ إلا والحُزنَ يُخالطْ قلبُه ,
وَ متىَ خلاَ قلبُه مِنْ هذا الحُزن فليبكي علىَ /
موت قلبِه .. !
ابن القيـم رحمه الله

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 12Nov2014, 11:24
أم حاتم الجزائرية أم حاتم الجزائرية غير متواجد حالياً
مشرفـة - أعانها الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: باش جراح الجزائر
المشاركات: 2,409
افتراضي

يرفع للفائدة
__________________

المؤمن لاتتِم لهُ لذه بمعصيه أبداً ,
بلْ لايُباشـرهآ إلا والحُزنَ يُخالطْ قلبُه ,
وَ متىَ خلاَ قلبُه مِنْ هذا الحُزن فليبكي علىَ /
موت قلبِه .. !
ابن القيـم رحمه الله

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:08.


شبكة البيّنــــة السلفية © 2009

a.d - i.s.s.w


Security by i.s.s.w