Follow us Youtube Rss Twitter Facebook
  #1  
قديم 20Feb2013, 00:38
أم حاتم الجزائرية أم حاتم الجزائرية غير متواجد حالياً
مشرفـة - أعانها الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: باش جراح الجزائر
المشاركات: 2,409
افتراضي ~إن خطبكِ شخص فلا تقولي : ربما يتحسن..ربما يهتدي!~

~إن خطبكِ شخص فلا تقولي : ربما يتحسن..ربما يهتدي!~
=============================


أعجبني شرح الشّيخ العثيمين- رحمه الله- لحديث فاطمة بنت قيس رضي الله عنها أنَّ النّبي قال لهـا: (( انكِحي أسامة )) . رواه مسلمٌ .

إذ شرحهُ الشّيخ -رحمه الله- على شرحه لبلوغِ المرام شرحاً جَزلاً بديعاً !! .

قال الشّيخ شارحا ومعلّقاً ومستنبطاً لقاعدة مهمّة من الحديث :

إنّه يُؤخذ منه فائدة مهمّة جدّاً ، وهي :
<< أنّ العبرةَ في الأمور بالمَنظُور منها لا بالمُنتَظَر >> .

أنتَ غير مكلّف بشيء بين يديك ، ومن هنا نعرفُ جواباً يقعُ كثيراً :

يخطب الرّجل امرأة ملتزمة ، وهو غير ملتزم ، وتحب أن تتزوج به ؛ وتقول :لعلَّ الله أن يهديه على يدي !!
وهذا عمل بمنتظر ما ندري ، المنظور أمامنا أنّه غير ملتزم ، فإذا قالت: لعل الله أن يهديه على يدي ، قلنا:
ولعل الله أن يُضلّكِ على يديه ، كلّه متوقّع !
وكونك تضلّينَ على يديه أقرب من كونه يُهدى على يديك ؛ لأنّ المعروف أنّ سُلطة الرّجل على المرأة أقوى من سلطتها عليه !

وكم من إنسانٍ يُضايقُ الزّوجة لما يريد ؛ حتّى يضّطرّها إلى أن تقع فيما يريد ، دونَ ماتريد ، وهذا شيء مشاهد ومُجرّب .

أهم شيء عندي أن نعرفَ أنّ الإنسان مُكلّف بما ينظر لا بما ينتظر .. اهـ

[المجلد4ص519]

والجواب عن هذا: القاعدة آنفة الذكر وهي :


إنّ العبرة في الأمور بالمنظور منها لا بالمنتظر .

منقول
__________________

المؤمن لاتتِم لهُ لذه بمعصيه أبداً ,
بلْ لايُباشـرهآ إلا والحُزنَ يُخالطْ قلبُه ,
وَ متىَ خلاَ قلبُه مِنْ هذا الحُزن فليبكي علىَ /
موت قلبِه .. !
ابن القيـم رحمه الله

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 20Feb2013, 01:07
أم مرام بنت المهاجر أم مرام بنت المهاجر غير متواجد حالياً
مشرفـة - أعانها الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: غدا تحت التراب
المشاركات: 729
افتراضي

أحسنت النقل أختي أم حاتم و الواقع خير دليل على ذلك وصدق الشيخ رحمة الله عليه في قوله : إنّ العبرة في الأمور بالمنظور منها لا بالمنتظر .
و كذلك هناك من الإخوة المستقيمين خطبوا عاميات فأضلهم الله على يديهن و خاصة المرأة و كما نعلم جميعا أن كيدها عظيم و الله المستعان هذا ونسأل الله الثبات و اجتناب الفتن ماظهر منها ومابطن آمين .
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 20Feb2013, 01:12
أم مرام بنت المهاجر أم مرام بنت المهاجر غير متواجد حالياً
مشرفـة - أعانها الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: غدا تحت التراب
المشاركات: 729
افتراضي ما حكم زواج البنت ذات المنهج الطّيّب الذي على منهج السّلف، من شخص عامّيّ ؟؟

ما حكم زواج البنت ذات المنهج الطّيّب الذي على منهج السّلف، من شخص عامّيّ يسمع الأغاني ويسلّم باليد على النّساء؟
....
من جهة الجواز لا بأس أن تتزوّج المرأة المسلمة الفاسق ، نعم، ولكنّها مغامرة ، فكثير من النّساء يتزوّجنّ الفسّاق فلربّما استمالها الفاسق فأصبحت مثله ، تنظر في القنوات ، تسمع الأغنيات،وتخرج متبرّجة، نعم ، فتأثير الرّجل على المرأة قويّ ،فينبغي أن تطيع الرّسول – صلّى الله عليه وسلّم – وتصبر قدر المستطاع الذي قـال : (( إذا أتاكم من ترضون دينه وخلقه فزوّجوه )) لأنّه لو استعجل وزوّجها فاسقا فكما قال بعض السّلف : ( من زوّج ابنته فاسقا فقد قطع رحمها) لأنّه يدلّها للمعاصي ...وأعرف في القديم جارا لنا كان على معاصي وزوجته على استقامة ، فكان يعذّبها ويشدّد عليها إلّا تحضر معه في مجلس القنوات كأنّه يقول : "أنا يهوديّ ؟أنا نصرانيّ ؟ما تحضري معي ؟" ويشدّد عليها في الكلام ، وهكذا ، وهكذا، حتّى تُغوَى المرأة وهي لا تشعر ،فينبغي أن تصبر وتستعين بالصّوم حتّى يوفّقها الله لشابّ صالح ، فإن خشيت على نفسها الفتنة فلا بأس أن تتزوّج فاسقا وتنعزل عن فسقه ، لـكن إذا قال قائل ما الدّليل ؟ النّبـيّ قـال: (( إذا أتاكم من ترضون دينه وخلقه فزوّجوه )) إذا ما أتاكم يعني لا تزوّجوها ، فلربّما يستدلّ من يرى هذا الحديث أنه لا يجوز تزويج الرّجل إذا كان مصلّيا لكنّه على فسق يصنع أمورا مفسّقة ، إلّا الزّنا ، فالزّنا لا يجوز لا شكّ قطعا لأنّ الزّاني لا ينكح إلّا زانية ، المفسّقات كما تعلمون من الأمور التي يصنعها كثير من العامّة مِمّا هي فسق ولا يجوز لأحد أن يتعاطاها ، الدّليل : أنّ الله – عزّ وجلّ – لَمّا حرّم ، نعم ، قـال : ﴿ وَلَا تُنْكِحُوا الْمُشْرِكِينَ حَتَّى يُؤْمِنُوا﴾ [البقرة : 221] دلّ على جواز إنكاح غيرهم من المسلمين وإن كانوا فاسقين ، بمفهوم المخالفة للآية ، مفهوم ؟ طيّب.

أجاب الشيخ ماهر بن ظافر القحطاني حفظه الله عن هذا السؤال في درس مغرب يوم الأربعاء الموافق 4/5/1430هـ

منتديات الآجري.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 20Feb2013, 18:32
أم حاتم الجزائرية أم حاتم الجزائرية غير متواجد حالياً
مشرفـة - أعانها الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: باش جراح الجزائر
المشاركات: 2,409
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مرام أم العبدين مشاهدة المشاركة
أحسنت النقل أختي أم حاتم و الواقع خير دليل على ذلك وصدق الشيخ رحمة الله عليه في قوله : إنّ العبرة في الأمور بالمنظور منها لا بالمنتظر .
و كذلك هناك من الإخوة المستقيمين خطبوا عاميات فأضلهم الله على يديهن و خاصة المرأة و كما نعلم جميعا أن كيدها عظيم و الله المستعان هذا ونسأل الله الثبات و اجتناب الفتن ماظهر منها ومابطن آمين .
جزاك الله خيرا اختي مرام على الاضافة والتعقيب
الفتوى الشيخ فركوس حفظه الله ونفعنا بعلمه


في حكم خطبة المرأة المتبرجة

السؤال: هل يجوز لي أن أتقدم لخطبة امرأة تصلي لكنها متبرجة، وأريد أن أفرض عليها الجلباب بعد الزواج؟ فما نصيحتكم.

الجواب: الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسلام على من أرسله الله رحمة للعالمين، وعلى آله وصحبه وإخوانه إلى يوم الدين، أمَّا بعد:
فينبغي أن تكون الصلاة سببا لاستقامة الإنسان، قال صلى الله عليه وسلم: " أَوَّلُ مَا يُحَاسَبُ بِهِ الْعَبْدُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ الصَّلَاةُ، فَإِنْ صَلَحَتْ صَلَحَ لَهُ سَـائِرُ عَمَلِهِ، وَإِنْ فَسَدَتْ فَسَدَ سَائِرُ عَمَلِهِ "(١)، والذي لا تكون صلاته تنهاه عن الفحشاء والمنكر فأعماله ناقصة، ومن الفحشاء التبرج، والله سبحانه وتعالى أمر الناس ألاّ يكشفوا عوراتهم: ﴿ ياَ بَنِي آدَمَ خُذُواْ زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ ﴾[الأعراف: 31] وقال: ﴿يَا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنزَلْنَا عَلَيْكُمْ لِبَاساً يُوَارِي سَوْءَاتِكُمْ وَرِيشاً وَلِبَاسُ التَّقْوَىَ ذَلِكَ خَيْرٌ ذَلِكَ مِنْ آيَاتِ اللّهِ لَعَلَّهُمْ يَذَّكَّرُونَ * يَا بَنِي آدَمَ لاَ يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُم مِّنَ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْءَاتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لاَ تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاء لِلَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ * وَإِذَا فَعَلُواْ فَاحِشَةً قَالُواْ وَجَدْنَا عَلَيْهَا آبَاءنَا وَاللّهُ أَمَرَنَا بِهَا قُلْ إِنَّ اللّهَ لاَ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاء أَتَقُولُونَ عَلَى اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ ﴾[الأعراف: 26-27-28]، وكانوا في الجاهلية يطوفون عراة، فالعري والتكشف يدخل في عموم الفاحشة.
وقد أمر الله النساء بالتستر فقال: ﴿وََقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى﴾ [الأحزاب: 33] ، وقال تعالى: ﴿ يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ﴾[الأحزاب: 59]، فإذا كانت هذه المرأة لا تتجاوب مع النصوص الشرعية الآمرة بالتستر، ولا تعكس صلاتها عليها إيجابا من حيث ترك الفحشاء والمنكر، فلا ننصح بالإقدام عليها، ولا يساورنا شك بأنّ الرجل بعد تزوجه بها يصعب عليه أن يحولها إلى الطريق الذي يراه، وقد قرر العلماء تأصيلا قاعدة: "الدفع أولى من الرفع" ولأن يتخلى عنها اليوم خير من أن يتزوجها ثمّ يُحدث طلاقا أو فسخا لعدم ائتمارها بأمره، وشر من ذلك ما يخشى عليه أن يسايرها في هواها، فيقع في شراكها، ويتأثر بفتنتها، ثم يرضى بالمنكر بعد أن صار عنده معروفا، والله المستعان.
والعلم عند الله، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلّى الله على محمّـد وعلى آله وصحبه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين.


الجزائر في: 20رجب1427ﻫ
الموافق ﻟ: 14أوت2006م

١- أخرجه الطبراني في المعجم الأوسط (1929)، والضياء في المختارة (209/2)، من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه، وصححه الألباني في "السلسلة الصحيحة"(1358)، وفي "صحيح الجامع" (2573).



__________________

المؤمن لاتتِم لهُ لذه بمعصيه أبداً ,
بلْ لايُباشـرهآ إلا والحُزنَ يُخالطْ قلبُه ,
وَ متىَ خلاَ قلبُه مِنْ هذا الحُزن فليبكي علىَ /
موت قلبِه .. !
ابن القيـم رحمه الله

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 26Feb2013, 18:28
أم حاتم الجزائرية أم حاتم الجزائرية غير متواجد حالياً
مشرفـة - أعانها الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: باش جراح الجزائر
المشاركات: 2,409
افتراضي

كما قال الشيخ حفظه الله إن لم تجد المرأة طالب علم سلفي على المنهج القويم "منهج السلف الصالح "
فعليها برجل عامي سلفي على المنهج.. فإنه خير لها من طالب علم حزبي .
نسأل الله أن يرزق أخواتنا وبناتنا وبنات المسلمين أزواجا صالحين على النهج المستقيم .

كما قال لا يكون الزوج حزبيًا فيذيقها الويل ويحرمها من العلم الشرعي.

لأن هناك طالبات كنَّ في خير وعلم وقرآن وابتلاهنَّ الله بأزواج حزبيين، فحرمها وحرم نفسه من الخير والدروس، فهؤلاء يُبتعد عنهم ولا يستحقون الزواج منهم.
(فحزبي على حزبية: مريض على مريض.
أما حزبي على سنية: فنسأل الله السلامة؛ سيمرضها معه ومرضه أشدّ من الحُمى الشوكيَّة. ولا يعرف هذا إلا من يعرف خطر الحزبيات.
ولا يكن صوفيًا ، فيصوِّفها معه.
ولا يكن شيعيًا فيشيِّعها معها.
- أما لو كانت عاميَّة ووفقها الله بزوج سني فهذه رفعة لها ونعمة لأنها ستتحوَّل من أميَّة عاميَّة إلى سنيَّة وطالبة علم - إن شاء الله.

------------
من خطبة "كيف يكون العُرس على السُّنًّة؟"- للشيخ محمد الوصابي
__________________

المؤمن لاتتِم لهُ لذه بمعصيه أبداً ,
بلْ لايُباشـرهآ إلا والحُزنَ يُخالطْ قلبُه ,
وَ متىَ خلاَ قلبُه مِنْ هذا الحُزن فليبكي علىَ /
موت قلبِه .. !
ابن القيـم رحمه الله

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 26Feb2013, 21:00
أم مرام بنت المهاجر أم مرام بنت المهاجر غير متواجد حالياً
مشرفـة - أعانها الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: غدا تحت التراب
المشاركات: 729
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم حاتم الجزائرية مشاهدة المشاركة
كما قال الشيخ حفظه الله إن لم تجد المرأة طالب علم سلفي على المنهج القويم "منهج السلف الصالح "
فعليها برجل عامي سلفي على المنهج.. فإنه خير لها من طالب علم حزبي .
نسأل الله أن يرزق أخواتنا وبناتنا وبنات المسلمين أزواجا صالحين على النهج المستقيم .

كما قال لا يكون الزوج حزبيًا فيذيقها الويل ويحرمها من العلم الشرعي.

لأن هناك طالبات كنَّ في خير وعلم وقرآن وابتلاهنَّ الله بأزواج حزبيين، فحرمها وحرم نفسه من الخير والدروس، فهؤلاء يُبتعد عنهم ولا يستحقون الزواج منهم.
(فحزبي على حزبية: مريض على مريض.
أما حزبي على سنية: فنسأل الله السلامة؛ سيمرضها معه ومرضه أشدّ من الحُمى الشوكيَّة. ولا يعرف هذا إلا من يعرف خطر الحزبيات.
ولا يكن صوفيًا ، فيصوِّفها معه.
ولا يكن شيعيًا فيشيِّعها معها.
- أما لو كانت عاميَّة ووفقها الله بزوج سني فهذه رفعة لها ونعمة لأنها ستتحوَّل من أميَّة عاميَّة إلى سنيَّة وطالبة علم - إن شاء الله.

------------
من خطبة "كيف يكون العُرس على السُّنًّة؟"- للشيخ محمد الوصابي
كلام رائع بارك الله فيك أختي أم حاتم و حفظ الشيخ .
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 05Mar2013, 05:56
أم المغيرة أم المغيرة غير متواجد حالياً
حرسها الله
 
تاريخ التسجيل: Jan 2013
المشاركات: 91
افتراضي

موضوع قيّم ومهم
بارك الله فيكما ونفع بكما
ولاتعليق بعد كلام العلماء رحم الله الموتى منهم وحفظ الأحياء
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 17:20.


شبكة البيّنــــة السلفية © 2009

a.d - i.s.s.w


Security by i.s.s.w