Follow us Youtube Rss Twitter Facebook
  #1  
قديم 26Jan2011, 14:03
سامي مردان السلفي سامي مردان السلفي غير متواجد حالياً
.:: حرسه الله ::.
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
المشاركات: 31
Post كشف الستار عن إنحراف أبي منار (الحلقة السابعة)

بسم الله الرحمن الرحيم
إنّ الحمدَ لله نحمده و نستعينه و نستغفره و نعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا , من يهده الله فلا مضل له و من يضلل فلا هادي له و أشهد أن لا إله إلاّ الله وحده لاشريك له و أشهد أنّ محمدا عبده و رسوله صلى الله عليه وسلم.
أمّا بعد : فإنّ أصدق الحديث كلام الله وخير الهدي هدي محمد  و شر الأمور محدثاتها وكل محدثة بدعة و كل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار.
ثم أما بعد: فبحمد الله تعالى ومنته فهذه الحلقة السابعة من كشف الستار عن انحراف أبي منار ,كشفت فيه شيئا من تنافضه ,وتطاوله على أهل السنة , وغلوه في الحلبي,وإلزامات لا علاقة لها بالجرح والتعديل ,وتفريقه بين العلم الشرعي وعلم الجرح والتعديل , وغير ذلك من البلايا , والله المستعان.
فأقول مستعينا بالله تعالى وحده :
قال أبو منار -هداه الله-: "الذين تكلموا في الرجال آحاد؟! عشرات في الامة؟! ملايين مليارات؟! الذين تكلموا في الجرح آحاد, فطالب العلم الذي لم يصل الى كعب العالم !! تجد انه يقدح في العالم الفلاني ويتكلم في العالم الفلاني ويقول العالم الفلاني كذا وكذا وهو مبتدع وهو ضال ، انت من ؟!حتى تتكلم في العالم الفلاني ، انت سمعت كلمة مجملة لا تعرف ابعادها في بلد مستقر ثم تاتي وتطبقها الى واقعك انت ويكون الولاء والبراء يعقد على هذه الكلمة ، هذا من الظلم هذا من الظلم بمكان انت هذا ليس عملك انت انت عملك انت لا تحسن قراءة القرآن لا تحسن ان تفرق بين الحديث المدبج والمدرج لا تحسن مسالة من مسائل الفقه ، يعني هل ان المسح على الخفين يوم وليلة للمسافر ام للمقيم ، يعني هذه المسائل ....كلام غير واضح. ما تحسنه كيف تاتي الى عالم من علماء الامة وتقدح به وتاتي بمشاكل التي تكون في البلاد المستقرة وتاتي بها الى بلدك واهل بلدك اغنياء عن هذا لماذا لا تعلم الناس العلم الشرعي هذا واجبك..."قلت:هل الذين يتكلمون في العلماء الكبار, ويتهمونهم, ويتطاولون عليهم في موقع
(كل السلفيين) هم آحاد العلماء ؟!!!, أعطي لنا مثالا لطالب علمٍ سلفيٍ تكلّمَ في من يصدقُ عليهِ أنَّه من العلماء السلفيين الناصحين المخلصين المشفقين على شباب الأمة الحامين لحياض الدين !!!ولن تجد .
أما إن كان قصدك بالعلماء الحلبي ومحمد حسان وسيد قطب والمأربي والحويني المغراوي فكل هؤلاء وغيرهم قد بان ضلالهم وانحرافهم و بدَّعَهُم علماءُ الجرحِ والتعديل .
فما قصدك بالعلماء ؟لأننا ابتلينا بهذه الاطلاقات التي من خلالها تتصيدون الفرص لنشر الباطل والطعن في الشباب السلفي -حفظهم الله من كل سوء-.
قوله (فطالب العلم الذي لم يصل إلى كعب العالم ..)
قلت: هلا وجَّهْتَ هذا الكلامَ إلى موقعِ (كل السلفيين) والى عماد طارق والطيباوي وعلي -أبو هنية- وخالد آل كاملة خاصة ؛ وباقي الأفراد عامة؛ لأنهم يطعنون فيمن لا يصلون إلى كعبهِم ويقدحون فيهم؟!!!!.
أما السلفيون –ولله الحمد والمنة- فهم يذبّون عن العلماء الذين هم ورثة الانبياء, ويحترمونهم ويحبونهم ,ويدعون لهم ؛ لكن أن يصدق عليه اسم العالم ؛أما أن تأتي وتسمي كل من هبَّ ودبَّ بعلماء الأمة والبحار والمحدثين ونحو ذلك من الغلو؛ فنحن بعيدون عنه,وبريئون منه, ونعلم من هم علماءُنا ,وممنْ نأخذُ العلمَ , ومنْ هم بقيةُ السلف الصالح .
قوله -هداه الله-( تجد انه يقدح في العالم الفلاني ويتكلم في العالم الفلاني ويقول العالم الفلاني كذا وكذا وهو مبتدع وهو ضال ، أنت من حتى تتكلم في العالم الفلاني..)
قلت :عذراً ؛ فكل هذا ليس بصحيح؛وقد ذكرت فيما سبق من الحلقات موقف طالب العلم من المخالفين وأهل البدع,أما إطلاق الأحكام؛ فالسلفيون من أبعد الناس منه,وهم تبعٌ لعلمائِهم لا يتقدمون بين أيديهم؛أما أهل الفرق والمخالفين فهم من أشد الناس تساهلا في باب الأسماء والأحكام؛وحالنا في العراق من أعظم الشواهد على استباحة الدماء والأموال والأعراض –وخصوصا دماء وأموال وأعراض السلفيين-لمجرد مخالفتهم وعدم انتهاجهم المناهج الفاسدة الكاسدة.
وإن كان قصدك بـ (العالم الفلاني) عليا الحلبي-هداه الله- فهذا من غلوك المتكرر فيه ؛ حيث تصف طلاب العلم بأنهم لم يصلوا الى كعبه!!ومع ذلك يتكلمون فيه؛ بل ويبدعونه ؛لأنهم يتَّبعُونَ علماءَهم ويقبلونَ خبرَ الثقةِ ويقدِّمون الجرحَ المفسَّرَ على التعديلِ المجملِ وغير ذلكَ من الأصول التي تربوا عليها هم وانتم ولكنكم تركتموها وراءكم ظِهريا لأسبابٍ يعلمها القاصي والداني.
قوله -هداه الله- ( أنت سمعت كلمة مجملة لا تعرف ابعادها في بلد مستقر ثم تاتي وتطبقها الى واقعك انت ويكون الولاء والبراء يعقد على هذه الكلمة ، هذا من الظلم هذا من الظلم بمكان انت هذا ليس عملك..)
قلت :
كلام العلماء في الحلبي وزمرته ومن على شاكلته, ليس مجملا ؛بل مفصلٌ ومبينٌ وموثقٌ من كتبه وأشرطته ومقالاته وموقعه على الشبكة التي ينشر فيها عداءه للمنهج السلفي وأهله.
والعلماء السلفيون وطلابهم ومن يسير على دربهم يعرفون أبعاد القواعد التي جاء بها الحلبي والمأربي وغيرهم ؛ويعرفون أيضا أبعاد السكوت على هذه الضلالات , أما أنتم فيصدق عليكم قول القائل : فإنْ كنتَ تدرى فتلكَ مصيبةٌ وإن كنتَ لا تدرى فالمصيبةُ أعظمُ.
أما عقد الولاء للحق وأهله و البراء من الباطل وأهله ؛ فهذا من أصول هذا الدين الحنيف -كما هو معلوم عند أصغر طالب علم- , وقد نال الولاء و البراء ما ناله من أصولكم المنحرفة وقواعدكم الباطلة كغيره من مسائل الدين ؛ولكنَّ اللهَ عز وجل قد حفظ هذا الدين بورثةِ الأنبياء والمرسلين ؛ليبقى مُصاناً صافياً نقياً كما كان في زمن الرسول , والى أن يرث الله الأرض ومن عليها.
وإن كان قصدك الولاء و البراء للأشخاص ؛فهذا مشاهد عندكم وإن أردت الدليل, فموقع (كل السلفيين) فيه ألف دليل,والله المستعان.
قوله (أنت لا تحسن قراءة القرآن لا تحسن أنْ تفرق بين الحديث المدبج والحديث المدرج لا تحسن مسالة من مسائل الفقه..).
قلت : هذا أسلوبُ تهجمٍ وسخريةٍ وتكبرٍ على السلفيين لا يليق , وهذا حال موقع (كل السلفيين) مع السلفيين الذين يحترمون علماءهم, أما مع أهل البدع والمخالفين فليّنين, متحابّين,مجالِسينَ, مُصادقين , مُلتمسينَ الأعذارَ, لعلّه أراد كذا, وقصده ليس بكذا, ولا نعلم عنه هذا, ومن قال انه يقول هذا ,ونحو ذلك من العبارات المميعة.
ثم من قال من أهل العلم المعتبَرين: أن تعلم أحكام التلاوة شرط من شروط قبول جرح الجارح أو نقل طالب العلم لجرح العلماء للمنحرفين حتى يُذْكرَ هنا وكذا مصْطلح الحديث أو الفقه؟!.
ثم هل أتباعكم الذين يتكلون في علمائنا وفينا –وخصوصا في العراق- من الشباب ونحوهم يحسون قراءة القرآن ومخارج الحروف وصفاتها؟!!!ويفرقون بين المدبج والمدرج ويحسنون مسائل الفقه ؟
الجواب والله يدمي القلوب والذي يسكنأو يعيش في العراق يعرف صدق ما أقول .
أما السلفيون ولله الحمد والمنة فهم يحسنون القراءة ويتعلمون مصطلح الحديث وغيره من علوم الآلة, ويتعلمون مسائل الفقه ,ويحفظون المختصرات فيه ,ويقرؤون المطولات يرجعون إلى المراجع الفقهية, ويتصلون بالعلماء و يسألونهم عما أشكل عليهم في مسائل الفقه العملية أو في المسائل الاعتقادية.
أما حال القوم , فقيلٌ وقال ,وتقليدٌ أعمى, وتعصبٌ ذميم ,وجهلٌ وخيم, وتكبرٌ أثيم.
فحسبنا اللهُ العلي العظيم.
قوله -هداه الله- : ( كيف تأتي إلى عالم من علماء الأمة وتقدح به وتأتي بمشاكل التي تكون في البلاد المستقرة وتأتي بها إلى بلدك وأهل بلدك أغنياء عن هذا لماذا لا تعلم الناس العلم الشرعي هذا واجبك)
قوله : "عالم من علماء الأمة وتقدح به" هلّا سميتم لنا هذا العالم ؟!!
أما أن كان هذا العالم هو الذي يسمى عندكم عالما!! وبحرا!! وحافظا!! فهو عند العلماء الكبار من المخالفين للمنهج السلفي, المعادين له ولعلمائه؛ وقد بدّعوه وألحقوه بإخوانه وأصدقائه المغراوي والمأربي وعرعور وابن حسان والحويني والزغبي وغيرهم .
قال أبو منار: ( هل سيسألك الله يوم القيامة عن الشيخ ربيع والفوزان عن علي الحلبي عن أسامة العتيبي عن فلان وفلان لا لا يسألك الله عز وجل عن هؤلاء سيسألك عن المسائل الثلاثة التي يجب عليك ان تدرسها ، ما دينك من نبيك من ربك من هذا الذي بعث فيكم ، هذه المسائل التي تسال عنها يوم القيامة علم الناس هذا تنتفع بهذا ...)
قلت: ولي على هذه الكلمات ملاحظات :
الملاحظة الأولى :
إنتقاله من الحكم الدنيوي على أهل البدع والمخالفين في التحذير منهم ومن بدعهم, إلى الحكم الآخروي وهذا نحن لسنا بصدده ولم يذكر أحد مصير علي حسن في الآخرة فلماذا هذا الخلط ؟!!!!.
قال الشيخ أبو العباس عادل بن منصور -حفظه الله- ( ) " ...من المسلّم به عند أهل السنة والجماعة أن المبتدعة ولو بُدعوا بأعيانهم ،المبتدع بعينه هذا من أهل الوعيد ! ما معنى من أهل الوعيد يا إخوة .. إن شاء الله عذبهم و إن شاء عفا عنهم .
لماذا تنتقل من ذم بدعته إلى الحكم الأخروي !!
ومثل هذا التشغيب يوردونه على المسألة السابقة قضية أن أهل البدع بجميع أصنافهم أخطر وأشد من الحكام الظلمة ومن أهل المعاصي والكبائر " ا.هـ
وهذه الشبهة تكرر على ألسنتهم كثيرا وقد رد عليها علماءنا ومشايخنا,وقد ألف فيها الشيخ العلامة محمد بن هادي المدخلي -حفظه الله- مؤلفا مستقلا رد فيه هذه الشبهة المميعة يسر الله عزوجل خروجه إلى عالم المطبوعات.


الملاحظة الثانية :
أنظروا كيف يسعى الى الجمع بين أساطين الدعوة السلفية المباركة من أمثال الشيخ ربيع بن هادي المدخلي- حفظه الله-والشيخ صالح بن فوزان الفوزان -حفظه الله- اللذان قاربا الثمانين من عمرهما -حفظهما الله وبارك في عمرهما- مع الحلبي!! فهذا من الغلو المذموم الذي كنت تنهى عنه قديما فما الذي تغير اليوم؟!!!.
وهذه اللفلفة فلم نعهدها من السلفيين بل عهدناها من الحزبيين؛فهم الذين يجمعون في خطاباتهم وكلماتهم بين السلفيين وبين غيرهم ويحشرونهم معهم, فيقولون مثلا: لا فرق بين السلفي والتبليغي و الاخواني وهكذا يجمعون بين أهل الحق والسنة والجماعة وبين فرق الضلال والبدع.
قولك : " سيسألك عن المسائل الثلاثة التي يجب عليك ان تدرسها ، ما دينك من نبيك من ربك من هذا الذي بعث فيكم.."
قلت :نعم سيسألنا عن هذه المسائل الثلاثة,وهي من ربك؟ ما دينك ؟من نبيك؟
ولكن السؤال الذي يطرح نفسه الآن –كما يقولون- كيف أعرف ربي ؟وكيف أعرف ديني؟وكيف أعرف نبيي ؟
الجواب : بالأدلة من الكتاب والسنة ومن الآيات الكونية والأدلة العقلية المسلَّمة( ). قال الشيخ الفوزان في شرح الأصول الثلاثة عند قوله :من ربك ؟ :
" وهكذا يجب أن تبنى العقائد على أدلة الكتاب والسنة وعلى النظر في آيات الله الكونية من أجل أن ترسخ وتثبت في القلب ,وتزول جميع الشبه .
أما العقائد المبنية على الشبهات وعلى الشكوك وعلى أقوال الناس والتقليد الأعمى فإنها عقائد زائلة لا تثبت وهي عرضة للنقض , وعرضة للإبطال"( ).
قلت : كيف نستطيع أن نبني عقائدنا؟ هل على أقوال الناس من أمثال الحلبي وعلى أصوله و تأصيلاته الجديدة الفاسدة,وأن نقلده تقليدا أعمى, ثم نلقى الله عزوجل بهذه العقيدة؟!! فأين بقيت الأصول الثلاثة التي يجب تعلمها والعمل بها والدعوة إليها والصبر على الأذى فيها؟!!!!!.
وقال أيضا –حفظه الله- عند شرح الأصل الثاني ألا وهو معرفة دين الإسلام بالأدلة :
" قوله بالأدلة : أي معرفة دين الإسلام لا تكون بالتقليد أو تكون بالتخرص من عند الإنسان ,الدين لا بد له من أدلة من الكتاب والسنة؛أما الإنسان الذي لا يعرف دينه وإنما يقلد الناس ويكون إمعة مع الناس فهذا لن يعرف دينه ،وحريٌّ به أنه إذا سئل عنه في القبر أن يقول "هاه،هاه،لا أدري سمعت الناس يقولون شيئا فقلته"( ).
قلت وهكذا الكلام بالنسبة للأصل الثالث وهو من نبيك ؟
فكيف يستطيعُ الإجابةَ من ابتدعَ وخالفَ سنةَ سيدِ المرسلينَ  وأصر على بدعته ومخالفته , والأدهى و الأمر أن تجدَ من يدعو الناس إلى طاعةِ هذا المخالفِ وذلك المبتدع و إلى إتباعه بل وتحريم الكلام فيه وفي شره.
أين نحن من قول النبي كما في البخاري وغيره: " فَأَقُولُ سُحْقًا سُحْقًا لِمَنْ غَيَّرَ بَعْدِي .." الحديث .
فكيف نريد أن نبقي المسلمين بعامة والسلفيين بخاصة على البدع والقواعد المحدثة والمناهج الباطلة , ثم نأتي ونقول الأصول الثلاثة ؟!!!!!.
أهكذا تكون النصيحة ومحبة الخير للمسلمين ؟!!!!!.
أم أن هناك شروح جديدة أيضا للأصول الثلاثة ميعوا فيها تلك الأصول؟!!!. وحسبنا الله ونعم الوكيل.
قوله : "التي يجب عليك ان تدرسها.."قلت : نعم يجب علينا دراستها ولكن على شروح العلماء الربانين الراسخين ومن كان على نهجهم , والحمد لله نحن ندرس هذه الأصول وغيرها من كتب التوحيد, ولكن أين التعارض بين أن يتعلم الإنسان ما يضره إلى جانب تعلم ما ينفعه؟!!!.
قال الشيخ عبيد الجابري –حفظه الله-( ):
" انظروا إلى حرص حذيفة- رضي الله عنه- وعمق علمه وغزاة بصره وبصيرته
كيف سأل رسول الله- صلى الله عليه وسلم- عما يجب حذره وتوقِّيه من الأمور ألا يَبِينُ لنا من ذلك أنه يجب على المسلم أن يحرص مع الحرص على ما ينفعه، كذلك يحرص على ما يضره في دينه!.
وإذا لاحظنا قول حذيفة -رضي الله عنه- " كان الناس يسألون رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عن الخير، وأسأله عن الشر مخافة أن يدركني" ليس هذا قصوراً من حذيفة -رضي الله عنه- إذ سأل من نبيه -صلى الله عليه وسلم- بيان جانب من جوانب الدين، ولكنه بما أنه رأى إخوانه من أصحاب النبي -صلى الله عليه وسلم- إقبالهم على الفقه في معرفة الخير والعمل به، رأى أن يتفقه هو وغيره أيضاً إلى جانب ذلك في علم ما يضر والوقاية منه؛ ألا ترون أنه قال:" مخافة أن يدركني" وليس هذا غريباً!
أولاً: كان ذلك هدي النبي-صلى الله عليه وسلم- وهدي إخوانه قبله من النبيين والمرسلين؛ يدل لذلك ما رواه أحمد ومسلم من حديث عبد الرحمن بن عبد رب الكعبة عن عبد الله بن عمرو بن العاص- رضي الله عنهما- أن رسول الله- صلى الله عليه وسلم- قال:{إنه لم يكن نبيٌ قبلي قط إلا كان حقاً عليه أن يدل أمته على خير ما يعلمه لهم وأن ينذرهم شر ما يعلمه لهم} ". ا.هـ
وعندما سئل النبي الصحابةَ كما في صحيح البخاري( ) من حديث عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبِي بَكْرَةَ عَنْ أَبِيهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ :قَالَ رَسُولُ اللَّهِ  أَلَا أُنَبِّئُكُمْ بِأَكْبَرِ الْكَبَائِرِ قُلْنَا بَلَى يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ الْإِشْرَاكُ بِاللَّهِ وَعُقُوقُ الْوَالِدَيْنِ وَكَانَ مُتَّكِئًا فَجَلَسَ فَقَالَ أَلَا وَقَوْلُ الزُّورِ وَشَهَادَةُ الزُّورِ أَلَا وَقَوْلُ الزُّورِ وَشَهَادَةُ الزُّورِ فَمَا زَالَ يَقُولُهَا حَتَّى قُلْتُ لَا يَسْكُت".
قلت : والشاهد قولهم : قلنا بلى , فهذا يدل على حرص الصحابة على معرفة ما يضرهم إلى جانب معرفة ما ينفعهم .
قوله – هداه الله- : ( إما إذا وجدت الإنسان يعني فارغ وليس له إلا ، يعني بضاعته في العلم قليلة وكم هذه البضاعة والناس يريدون منه الشيء الجديد فلا يجدوا عنده هذا الشيء الجديد فيبدأ بالطعن بالعلماء ويأتي بالمشاكل التي في المناطق المستقرة حتى يطبقها على واقعه ويزعم بذلك انه يأخذ بقول العلماء..).
قلت : أليس التخصص في فن من فنون الشريعة أمر مطلوب ؟!!.
فلماذا أذا درس وتعلم أحدهم مصطلح الحديث أو النحو أو أصول الفقه أو أصول التفسير – على أهمية هذه العلوم- وغيرها من علوم الآلة لم تنكروا عليه وقلتم بضاعته قوية وجيدة؟!!!
وإذا تعلم أحدهم أصول وقواعد المنهج السلفي كمنهج الأنبياء في الدعوة إلى الله وغير ذلك من مسائل المنهج, أزعجكم ذلك ,وضاقت أنفسكم بما رحبت, وفرقتم بينه وبين العلم الشرعي, وسعيتم إلى إبعاد الشباب عنه و عن تعلم هذه المسائل, وقلتم لمن يهتم بتلك العلوم : بضاعته في العلم قليلة!!!!.
أين بقي التخصص؟!!.
أين بقي قول الله تعالى :يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ادْخُلُوا فِي السِّلْمِ كَافَّةً وَلا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ  فَإِنْ زَلَلْتُمْ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَتْكُمُ الْبَيِّنَاتُ فَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ  ( ).
قال الشيخ السعدي في تفسيره( ):
( هذا أمر من الله تعالى للمؤمنين أن يدخلوا { فِي السِّلْمِ كَافَّةً } أي: في جميع شرائع الدين، ولا يتركوا منها شيئا، وأن لا يكونوا ممن اتخذ إلهه هواه، إن وافق الأمر المشروع هواه فعله، وإن خالفه، تركه، بل الواجب أن يكون الهوى، تبعا للدين، وأن يفعل كل ما يقدر عليه، من أفعال الخير، وما يعجز عنه، يلتزمه وينويه، فيدركه بنيته)ا.هـ
قوله -هداه الله-: ( فيبدأ بالطعن بالعلماء)
قلت :وهذا من الإطلاق المذموم أيضا؛ومن الذي يطعن في العلماء؟
الشباب السلفي أم منتدى (كل السلفيين) وعلى رأسهم مشرف الموقع علي حسن الحلبي!!فمرة يقولون:علماء التجريح,وغلاة التجريح,وفرقة الإقصاء, والذين يؤثر فيهم بطانة السوء من الشباب,والذين هم أحق أن يرموا بما رمونا به,و أهل الفتنة ,وأنهم قاموس متشدد في الحرج والتعديل و.و.و....!!!
و كلمتك هذه التي حملت ما حملت من الطعن في الشيخ ربيع بن هادي –حفظه الله – والشيخ أحمد بازمول-حفظه الله – اللذان يذبان عن دين الله ويردان الكيد عن الكتاب والسنة ومنهج سلف الأمة وتحريف الغالين وانتحال المبطلين وتأويل الجاهلين , وبعد هذا وذاك تتهم الشباب السلفي بأنهم هم الذين يطعنون في العلماء !!!.
وأقول كما قلت مسبقا : إئْتِنا بمثالٍ واحدٍ وبكلمةٍ لأحدِ الشبابِ السلفي –الذين يضيق صدركم بهم- قد تكلم على عالمٍ من علماءِ الأمةِ ممن يصدق عليه اسم العالم –كما ذكرت-, ولن تجد بحمد الله لأننا نحترم علماءنا الذين هم بقية السلف الصالح, ورثة الأنبياء والمرسلين , وقد ذكرت شيئا من ذلك في التعليقات فلا داعي للتكرار.
قوله – هداه الله- : (ويزعم بذلك انه يأخذ بقول العلماء..)قلت: رمتني بدائها وأنسلت , من الذي يزعم أنه يتبع العلماء ويأخذ بقول العلماء؟!!!من الذي اُعْجِب بكلمة شابٍ مجهولٍ و بنى عليهِ طعنَهُ وأوهامه؟!!
أنحن أم انتم -هداكم الله- ؟!!!.
من الذي ينقل كلام أهل العلم ؟!!!.
والدعوى ما لم تقيموا عليها بينات أصحابها أدعياء
قوله: " لماذا أخذت بقول عالم وتركت عالم ، الشيخ ربيع قال عن الشيخ علي قول شديد, شيخ الشيخ ربيع قال العلامة العباد هو سلفي سلفي سلفي خذوا عنه..".
قلت : لي على هذه الكلمات ملاحظات:
الملاحظة الأولى:
أما أننا نأخذ بقول دون قول فهذا صحيح , فالحق واحد لا يتعدد, والصراط واحد,والسبيل واحد, فما وافق الحق أخذنا به وما خالف الحق تركناه, والجماعة ما وافق الحق وان كنت وحدك , فما بالك إذا كان جماهير العلماء والمشايخ اتفقت كلمتهم على أن هذا التقعيد والتأصيل الذي أصله علي حسن مخالف للكتاب والسنة وهدي سلف الأمة وردوا ذلك بالدليل والبرهان فكيف يحل لنا تركه؟!!.
الملاحظة الثانية : هل الأخذ بقول دون قول يكون بالرأي كما ذكرت في كلمتك هذه (وتزكيته ترى انها ليست في موطنها..) وقولك (وترى ان القدح هذا ليس فيه بصحيح ولا يستحقه هذا العالم).
هل الترجيح يكون بالرأي والهوى ؟!!!!أم أن هناك قواعد في الجرح والتعديل يجب إتباعها وقد ذكرت شيئا منها في هذه الورقات.

الملاحظة الثالثة :
بدأ أبو منار يصرح بالأسماء بعدما كان يلمح ولم يستطع الصبر طويلا...
أما أنه قول للشيخ ربيع فقط –كما تريد أن تصوره- فهذا ليس بصحيح إطلاقا وقد ذكرت عددا من العلماء الذين تكلموا في علي حسن .
فلماذا أخذتم بقول عالمٍ - الشيخ العباد- وتركتم أقوال علماء؟!!!!!!.
قوله : " شيخ الشيخ ربيع قال العلامة العباد هو سلفي سلفي سلفي خذوا عنه..).
قلت :كذلك الشيخ أحمد بن يحيى النجمي من شيوخ الشيخ ربيع هو أيضا تكلم في الحلبي فلماذا تركتم قوله –رحمه الله-( )؟!!!!.
أما قلتم في كلمتكم هذه "وما نفعت إبراهيم تزكيته من قبل الشافعي "!! ونحن نقول بقولك : وكذلك ما نفعت الحلبي تزكيته من قبل الشيخ العباد .
لماذا لا تنفع إبراهيم بن أبي محمد ابن يحيى تزكية الإمام الشافعي له والعلماء جرحوه,وتنفع الحلبي تزكية الشيخ العباد مع العلم بان العلماء جرحوه أيضا؟!!!!.
فما الفرق في الحالتين والصورة واحدة ؟!!!!!.
قال -هداه الله- : ( لماذا غلبت تلك الكلمة بهذه الكلمة هذا غبن, هذا ظلم, وأنت تسال عنه يوم القيامة, الظلم إذا كان بيننا هو شديد فكيف بظلم أهل العلم).
قلت : والله يصيب الإنسان الذهول عندما يفكر بكلامك -هداك الله- ؟!
الجرح والتعديل وقواعده تكون ظلما وغبنا !!, فيا كتب الجرح والتعديل ما أظلمكِ, سلامٌ عليك ,ويا أئمة الجرح والتعديل ما أظلمكم ,وقد سميت أنت لنا بعضهم في كلمتك هذه (يحيى بن معين ، الاوزاعي ، الثوري, علي بن المديني ، البخاري , الرازي ، الدارقطني ، ابن خزيمة )وغيرهم كثير من أمثال شعبة ويحيى بن سعيد القطان وعبد الرحمن بن مهدي وأحمد بن حنبل ,أبو زرعة وكتب السنة والعقائد وحتى التأريخ مملوءة بجرح من يستحق الجرح ,فهل انت أورع من هؤلاء الائمة رحمهم الله( )؟!!!.
أليس هذا طعن واضح في هؤلاء الأئمة الجبال ؟!!!.
أليس هذا هدم للإسلام ؟!!!!.
ولماذا لم تجعل ترك العلماء لتزكية الشافعي لإبراهيم بن ابي محمد ابن يحيى غبنا له وظلما من أولئك العلماء؟!!!!.
وهذا كلام شديد في أئمة الإسلام, وقبل قليل كنت تقول: " طالب العلم الذي لم يصل الى كعب العالم تجد انه يقدح في العالم الفلاني ويتكلم في العالم الفلاني" وإذا بك ما تركت عالما من علماء الجرح والتعديل الا وطعنت فيه بقولك هذا , فحسبنا الله ونعم الوكيل.

هذا والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

وهذا رابط لملف منسق
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 27Jan2011, 06:50
ابو بكر محمد العراقي ابو بكر محمد العراقي غير متواجد حالياً
.:: حرسه الله ::.
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: العراق
المشاركات: 68
افتراضي رد: كشف الستار عن إنحراف أبي منار (الحلقة السابعة)

جزاك الله خيرا / وبارك الله فيك
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 27Jan2011, 11:07
سامي مردان السلفي سامي مردان السلفي غير متواجد حالياً
.:: حرسه الله ::.
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
المشاركات: 31
افتراضي رد: كشف الستار عن إنحراف أبي منار (الحلقة السابعة)

وجزاكم الله خيرا أخي الفاضل (أبو محمد),وبارك الله فيكم ونفع بكم
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 27Jan2011, 12:08
أبو عبدالرحمن كمال العراقي أبو عبدالرحمن كمال العراقي غير متواجد حالياً
حرسه الله
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: العراق
المشاركات: 228
افتراضي رد: كشف الستار عن إنحراف أبي منار (الحلقة السابعة)

جزاك الله خيرا اخي الحبيب ابو انس وجعل الله سهمك مصوبا على اهل البدع والضلالة فهذا الرجل مخدوع به كثير ممن يدعي السلفية نسال الله ان يردهم جميعا الى السلفية الحقة والى السنة ردا جميلا وبارك الله فيك اخي ابو انس لما تنشره من الردود العلمية على اهل الاهواء
اخي الحبيب لو انزلت الملف على رابط اخر لان الرابط الذي انزلته فيه لا يعمل دائما لو تنزله على www.plunder.com
يكون انفع ان شاء الله وهو موقع سهل وفيه مرونة في رفع الملفات .
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 28Jan2011, 10:17
سامي مردان السلفي سامي مردان السلفي غير متواجد حالياً
.:: حرسه الله ::.
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
المشاركات: 31
افتراضي رد: كشف الستار عن إنحراف أبي منار (الحلقة السابعة)

((جزاك الله خيرا اخي الحبيب ابو انس وجعل الله سهمك مصوبا على اهل البدع والضلالة))
وجزاكم الله خيرا , وأحبك الله الذي أحببينا فيه
((نسال الله ان يردهم جميعا الى السلفية الحقة والى السنة ردا جميلا ))
اللهم آمين
(( وبارك الله فيك اخي ابو انس لما تنشره من الردود العلمية على اهل الاهواء ))
وفيكم بارك الله أخي , وشكر الله لكم حسن ظنكم بأخيكم
((اخي الحبيب لو انزلت الملف على رابط اخر لان الرابط الذي انزلته فيه لا يعمل دائما لو تنزله على www.plunder.com
يكون انفع ان شاء الله وهو موقع سهل وفيه مرونة في رفع الملفات . )).
إن شاء الله أفعل
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:44.


شبكة البيّنــــة السلفية © 2009

a.d - i.s.s.w


Security by i.s.s.w