Follow us Youtube Rss Twitter Facebook
  #1  
قديم 26Oct2019, 09:06
عزالدين بن سالم بن الصادق أبوزخار عزالدين بن سالم بن الصادق أبوزخار غير متواجد حالياً
حرسه الله
 
تاريخ التسجيل: Dec 2013
الدولة: ليبيا
المشاركات: 887
افتراضي التمرد على السلطان من فعل الشيطان وفكر الإخوان

بسم الله الرحمن الرحيم

التمرد على السلطان من فعل الشيطان وفكر الإخوان

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله وأصحابه أجمعين.
أما بعد:
فالتمرد على الحكام من أخص خصائص الخوارج بجميع أصنافهم وألوانهم سرورية وإخوانية وقطبية وقاعدة ونصرة ودواعش وغيرها من فرقها الضالة، وهذا الفكر من قديم الزمان، ولو تأمر عليهم من يخاف الله تعالى لوجدت من يتمرد عليه.
ولما تأمر نبي الله سليمان عليه الصلاة والسلام وأصبح ملكا وسخر الله له الجن يخدمونه منهم البناء ومنهم الغواص، فكان هناك من تمرد من الشياطين على النبي سليمان عليه الصلاة والسلام فعاقبهم.
قال الله تعالى: {وَلَقَدْ فَتَنَّا سُلَيْمَانَ وَأَلْقَيْنَا عَلَى كُرْسِيِّهِ جَسَدًا ثُمَّ أَنَابَ * قَالَ رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لا يَنْبَغِي لأحَدٍ مِنْ بَعْدِي إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ * فَسَخَّرْنَا لَهُ الرِّيحَ تَجْرِي بِأَمْرِهِ رُخَاءً حَيْثُ أَصَابَ * وَالشَّيَاطِينَ كُلَّ بَنَّاءٍ وَغَوَّاصٍ * وَآخَرِينَ مُقَرَّنِينَ فِي الأصْفَادِ} [ص: 34-38].
قال الإمام ابن عثيمين رحمه الله في ((تفسير سورة ص~)) (ص: 181): ((من فوائد هذه الآيات: كمال ملك سليمان عليه السلام وسلطانه وتنظيمه لعمله وعماله، حيث جعل لكل طائفة ما يختص بها من العمل، فمنهم البناء، ومنهم الغواص. ومن تمام سلطانه؛ أن العاصي منهم والمتمرد قد صفده وقرنه مما يدل على عقوبة هؤلاء المخالفين)) اهـ.
فمن تمرد على السلطان عصى الرحمن وشابه الشيطان.
هذا والله أعلم، وبالله التوفيق، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.
كتبه
عزالدين بن سالم بن الصادق أبوزخار
طرابلس الغرب: يوم الجمعة 27 صفر سنة 1441 هـ
الموافق لـ: 26 أكتوبر سنة 2019 ف
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:59.


شبكة البيّنــــة السلفية © 2009

a.d - i.s.s.w


Security by i.s.s.w