Follow us Youtube Rss Twitter Facebook
  #1  
قديم 17Mar2013, 11:02
أم أريج السلفية أم أريج السلفية غير متواجد حالياً
حرسها الله
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 31
افتراضي اصطلاحات أهل العلم في صيغ الأداء (حدثنا ) و ( أخبرنا ) و ( أنبأنا ) للحافظ ابن حجر - رحمه الله -

اصطلاحات أهل العلم في صيغ الأداء (حدثنا ) و ( أخبرنا ) و ( أنبأنا ) للحافظ ابن حجر - رحمه الله -
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله، و الحمد لله، و الصلاة و السلام على رسول الله، و على آله و صحبه و من والاه
أما بعد :

فقد تكلم العلامة العثيمين ـ رحمه الله تعالى ـ في آخر باب ( الأخبار ) من كتابه ( الأصول من علم الأصول ) على صيغ الأداء،
فذكر منها ( حدثني )، و قال إنها تخص بمن قرأ عليه الشيخ
و ( أخبرني )، و قال إنها تخص بمن قرأ عليه الشيخ، أو قرأ هو على الشيخ .

ثم بين في شرحه ـ جوابا على من اعترض على جعل ( أخبرني ) لمن قرأ على الشيخ أيضا، و الأصل في اللغة أنها تجعل لمن حدثه الشيخ و تلقى عنه ـ
ـ بين أن هذا اصطلاح من المحدثين، و ليس تصرفا منهم في اللغة، كما أن النحويين اصطلحوا على أشياء خالفوا فيها اللغويين، و لا مشاحة في الاصطلاح .

و هذا الذي أجاب به ـ رحمه الله تعالى ـ من كونه مجرد اصطلاح منهم، هو ما أكده الحافظ ابن حجر ـ رحمه الله تعالى ـ أيضا عند كلامه على اصطلاحات أهل العلم في صيغ الأداء : ( حدثنا )، و ( أخبرنا )، و ( أنبأنا ) .
و قد نبه فيه على أن اصطلاحاتهم تلك و ما أحدث فيها من تفصيلات ليست على سبيل الوجوب ـ كما ظن بعضهم ـ، و لكن ينبغي أن تراعى لأنها صارت حقيقة عرفية عندهم .

و قد رأيت نقل كلامه ـ لأجل هذا التنبيه من جهة، و لأجل معرفة تلك الاصطلاحات و القائلين بها من جهة أخرى .
فأسأل الله تعالى أن ينفع به .

قال - رحمه الله تعالى - :

" ... فإن قيل: فمن أين تظهر مناسبة حديث ابن عمر للترجمة، ومحصل الترجمة التسوية بين صيغ الأداء الصريحة، وليس ذلك بظاهر في الحديث المذكور؟

فالجواب : أن ذلك يستفاد من اختلاف ألفاظ الحديث المذكور، ويظهر ذلك إذا اجتمعت طرقه،
فإن لفظ رواية عبد الله بن دينار المذكور في الباب: "فحدثوني ما هي "
وفي رواية نافع عند المؤلف في التفسير " أخبروني "
وفي رواية عند الإسماعيلي: "أنبئوني "
وفي رواية مالك عند المصنف في باب الحياء في العلم " حدثوني ما هي "
وقال فيها " فقالوا أخبرنا بها "

فدل ذلك على أن التحديث والإخبار والإنباء عندهم سواء، وهذا لا خلاف فيه عند أهل العلم بالنسبة إلى اللغة.
ومن أصرح الأدلة فيه قوله تعالى :{يَوْمَئِذٍ تُحَدِّثُ أَخْبَارَهَا}
وقوله تعالى :{وَلا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ}.

و أما بالنسبة إلى الاصطلاح ففيه الخلاف:
فمنهم من استمر على أصل اللغة، وهذا رأي الزهري ومالك وابن عيينة ويحيى القطان وأكثر الحجازيين والكوفيين،وعليه استمر عمل المغاربة، ورجحه ابن الحاجب في مختصره، ونقل عن الحاكم أنه مذهب الأئمة الأربعة.

ومنهم من رأى إطلاق ذلك حيث يقرأ الشيخ من لفظه وتقييده حيث يقرأ عليه، وهو مذهب إسحاق بن راهويه والنسائي و ابن حبان و ابن منده وغيرهم .

ومنهم من رأى التفرقة بين الصيغ بحسب افتراق التحمل: فيخصون التحديث بما يلفظ به الشيخ، والإخبار بما يقرأ عليه،
وهذا مذهب ابن جريج والأوزاعي والشافعي و ابن وهب و جمهور أهل المشرق.

ثم أحدث أتباعهم تفصيلا آخر:
فمن سمع وحده من لفظ الشيخ أفرد فقال: "حدثني "، ومن سمع مع غيره جمع،
ومن قرأ بنفسه على الشيخ أفرد فقال: "أخبرني"،
ومن سمع بقراءة غيره جمع.

وكذا خصصوا الإنباء بالإجازة التي يشافه بها الشيخ من يجيزه .

و كل هذا مستحسن وليس بواجب عندهم، وإنما أرادوا التمييز بين أحوال التحمل.
وظن بعضهم أن ذلك على سبيل الوجوب: فتكلفوا في الاحتجاج له وعليه بما لا طائل تحته.

نعم يحتاج المتأخرون إلى مراعاة الاصطلاح المذكور لئلا يختلط، لأنه صار حقيقة عرفية عندهم، فمن تجوز عنها احتاج إلى الإتيان بقرينة تدل على مراده، وإلا فلا يؤمن اختلاط المسموع بالمجاز بعد تقرير الاصطلاح، فيحمل ما يرد من ألفاظ المتقدمين على محمل واحد بخلاف المتأخرين. "

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فتح الباري
ك : العلم / ب : قول المحدث : حدثنا و أخبرنا و أنبانا
1 / 182، 183
موافقة لترقيم و تبويب الشيخ محمد فؤاد عبد الباقي - رحمه الله تعالى -
مع تعليقات العلامة عبد العزيز بن باز - رحمه الله تعالى -
بعناية : أبي عبد الله محمود بن الجميل
ط 1 - مكتبة الصفا - القاهرة
السنة : 1424 هـ / 2003 م


منقول
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 17Mar2013, 16:01
أم حاتم الجزائرية أم حاتم الجزائرية غير متواجد حالياً
مشرفـة - أعانها الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: باش جراح الجزائر
المشاركات: 2,409
افتراضي

جزاكم الله خيراً
__________________

المؤمن لاتتِم لهُ لذه بمعصيه أبداً ,
بلْ لايُباشـرهآ إلا والحُزنَ يُخالطْ قلبُه ,
وَ متىَ خلاَ قلبُه مِنْ هذا الحُزن فليبكي علىَ /
موت قلبِه .. !
ابن القيـم رحمه الله

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 17Mar2013, 18:54
أم المغيرة أم المغيرة غير متواجد حالياً
حرسها الله
 
تاريخ التسجيل: Jan 2013
المشاركات: 91
افتراضي

جزاكِ الله خيرًا ؛ ونفع بكِ
****

أخواتي لما لا ندرس علم الحديث ؛ لكن على أن تكون سهلة فأنا في بداية الطريق
أختي أم أريج انتظر ردكِ وباقي الأخوات
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:47.


شبكة البيّنــــة السلفية © 2009

a.d - i.s.s.w


Security by i.s.s.w