Follow us Youtube Rss Twitter Facebook
  #1  
قديم 21Jun2015, 07:28
ام زينب ام زينب غير متواجد حالياً
حرسها الله
 
تاريخ التسجيل: Aug 2013
الدولة: ليبيا
المشاركات: 101
افتراضي بعض أخطاء المصلين للعلامة الألباني رحمه الله تعالى

🚫بعض أخطاء المصلين🚫

🔺 قول: (السلام عليك أيها النبي) في التشهد.
قال العلامة الألباني -رحمه الله تعالى:

«وقول ابن مسعود: (قلنا: السلام على النبي) يعني أنَّ الصحابة -رضي الله عنهم- كانوا يقولون: (السلام عليك أيها النبي!) في التشهد والنبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- حي، فلما مات عدلوا عن ذلك وقالوا: (السلام على النبي)، ولابد أن يكون ذلك بتوقيفٍ منه -صلَّى الله عليه وسلَّم-، ويؤيده أنَّ عائشة -رضي الله عنها- كذلك كانت تعلِّمهم التشهد في الصلاة: (السلام على النبي).رواه السراج في (مسنده ج9/1/2)، والمخلص في (الفوائد ج11/54/1) بسندين صحيحين عنها» [صفة الصلاة (140)].

....................................

🔺 ترك الكثيرين أئمةً وغيرهم في الصلاة الدعاءَ في جلوس التشهد -الوسط والأخير- قبل السلام.

قال العلامة الألباني -رحمه الله تعالى- في (وجوب التشهد الأول ومشروعية الدعاء فيه) بعد أن ذكَرَ حديث «إذا قعدتم في كل ركعتين فقولوا: التحيات... إلخ، وليتخيَّر أحدكم الدعاء أعجبه إليه، فليدع الله عزَّ وجلَّ به»:
«وظاهر الحديث يدلُّ على مشروعية الدعاء في كل تشهد، ولو كان لا يليه السلام، وهو قول ابن حزم -رحمه الله تعالى-» [صفة الصلاة (139)].

....................................

🔺ما يفعله بعض الناس عند الانتهاء من التشهد فيتركون الدعاء ويضربون أفخاذهم بأيديهم كأنَّهم يقولون: (قد انتهينا)!!، وهذا فيه نظرٌ من عدة أوجه:

1. تضييع فرصة الدعاء في هذا الموضع، وقد كان النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- يتخيَّر الدعاء في هذا المقام ويعلمه أصحابه.
2. العبَث في الصلاة؛ فإن هذا الفعل ليس من أفعالها.
3. إهمال سنَّة رفع السبابة في هذا الموضع؛ فإنَّ السنَّةَ رفعُها حتى التسليم.
4. يُخْشَى عليه من التشبه بأعداء الله الرافضة -عليهم من الله ما يستحقون- فإنَّهم إذا فرغوا من الصلاة يفعلون ذلك ويقولون: (جبريل خان)!!
....................................

🔺وفي صلاة التراويح

من الأخطاء تناوب الأئمة في صلاة التراويح بلا حاجةٍ داعيةٍ. وحَدَث ذلك لـمَّا حصل التَّكلُّف وخُولِفَت السنن من زيادة ركعاتها ودعوى ختم القرآن فيها وأخذ بعضهم أجر التلاوة نقداً وتلحين وتطريب القرآن...إلخ. أمَّا إذا اتَّبع الأئمةُ والنَّاسُ السنَّةَ وأحكامها كانوا في غنيةٍ وكفايةٍ وهاهنا إذا تعب الإمام أو له عذرٌ فلا حرج من إنابته أمَّا بلا حوجة فهو تكلُّفٌ وتنطُّعٌ وبُعْدٌ عن السنَّة.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 23Jul2015, 23:05
أم عائشة الليبية أم عائشة الليبية غير متواجد حالياً
حرسها الله
 
تاريخ التسجيل: Jul 2015
المشاركات: 4
افتراضي

رحمه الله وغفر له
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:26.


شبكة البيّنــــة السلفية © 2009

a.d - i.s.s.w


Security by i.s.s.w