Follow us Youtube Rss Twitter Facebook
  #1  
قديم 19May2013, 11:54
أم حاتم الجزائرية أم حاتم الجزائرية غير متواجد حالياً
مشرفـة - أعانها الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: باش جراح الجزائر
المشاركات: 2,409
افتراضي رسالتي إلى طالبة العلم كتبتها..أم عبدالله الوادعية حفظها الله

رسالتي إلى طالبة العلم
كتبتها..أم عبدالله الوادعية حفظها الله


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لاشريك له وأشهد أن محمداًعبده ورسوله.
أما بعد..
أختي في الله إن من صفات أهل الجنة-جعلنا الله من الفائزين بها-التواصي بالصبر قال سبحانه{ ثُمَّ كَانَ مِنَ الَّذِينَ آَمَنُوا وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ وَتَوَاصَوْا بِالْمَرْحَمَةِ * أُولَئِكَ أَصْحَابُ الْمَيْمَنَةِ }
وأصحاب الميمنة هم أصحاب الجنة كما قال تعالى{كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ * إِلَّا أَصْحَابَ الْيَمِينِ * فِي جَنَّاتٍ يَتَسَاءَلُونَ * عَنِ الْمُجْرِمِينَ}

فتواصي بالصبر في طلب العلم النافع يقول تعالى{وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا}
أي اصبر نفسك معهم على الطاعة والتقى وعلى العلم وطلب العلى يقول تعالى{وَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ}
أي الحكم الشرعي الديني والحكم الكوني القدري.
وفي الصحيحين عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم قال (ومن يتصبر يُصبره الله وما اُعطي احدعطاءً خيراً وأوسع من الصبر)يحثنا ربنا ونبينا محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم على الصبر والتصبر.
والعلم لابد لمن يطلبه أن يصبرويتجشم التعب والمشقة في سبيله،أخرج الامام مسلم في كتاب الصلاة عن يحيى ابن أبي كثيرأنه قال لولده عبدالله
(لا يُستطاع العلم براحة الجسد)
وقال الشافعي في الرسالة:حق الله على طلبة العلم غاية جهدهم في تحصيله والصبر على كل عارض دون طلبه.

وكان والدي الشيخ مقبل رحمه الله يقول:
لا يتحصل على العلم الا بِحَكّ الركب على الحصير.

وقال الشاعر:
اصبر على مضض الإدلاج بالسحر
وبالرواح على الحاجات والبكر
لا تعجزن ولا يضجرك مطلبها
النجح يتلف بين العجز والضجر
إني رأيت وفي الأيام تجربة
للصبر عاقبة محمودة الأثر
وقل من جد في أمر يطالبه
واستصحب الصبر إلا فاز بالظفر

وقال آخر:

لاتحسب المجد تمراً أنت آكله
لا تبلغ المجد حتى تلعق الصَّبِرا

والصَّبِر:عصارة شجرالمر

وللـــرســالـــة بـقـيـة....
__________________

المؤمن لاتتِم لهُ لذه بمعصيه أبداً ,
بلْ لايُباشـرهآ إلا والحُزنَ يُخالطْ قلبُه ,
وَ متىَ خلاَ قلبُه مِنْ هذا الحُزن فليبكي علىَ /
موت قلبِه .. !
ابن القيـم رحمه الله


التعديل الأخير تم بواسطة أم حاتم الجزائرية ; 19May2013 الساعة 12:13
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 19May2013, 12:01
أم حاتم الجزائرية أم حاتم الجزائرية غير متواجد حالياً
مشرفـة - أعانها الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: باش جراح الجزائر
المشاركات: 2,409
افتراضي

تابع رسالتي إلى طالبة العلم

كتبتها أم عبد الله الوادعية حفظها الله

والصبر على العلم أنواع منها:


1-الصبرعلى الحفظ والمراجعة،فالحفظ يحتاج الى صبر
والنفس تنفر منه لأنه يَشُق عليها،
والمراجعة للمحفوظات باستمرار أيضاً يحتاج الى صبر، ولهذاكان

والدي الشيخ مقبل رحمه الله يقول :
الحفظ شاق والمراجعة أشق منه اهـ

أشق منه لأنه يكون على مدى العمر وإلا ذهب وتفلت.

ولا تكون طالبة العلم ذات علم ونبوغ فيه إلا بالحفظ فالحفظ سلاح وكما قيل "متونها حصونها".

وقد أخرج ابن أبي حاتم في مقدمة الجرح والتعديل2/36عن مروان بن محمد الطاطري ثلاثة لا يستغنى عنها صاحب العلم

"الصدق والحفظ وصحة الكتب، فان أخطأته واحدة لم تضره إن أخطأه الحفظ فرجع إلى كتب صحيحة لم يضره"

والحفظ يقوى بالحفظ،
قال ابن القيم رحمه الله في زاد المعاد 4/247 من أستكثر من الحفظ قويت حافظتُة0
2-الصبر على التلقي فالتلقي يحتاج إلى صبر ، التلقي للعلم على أيدي أهله مما يحتاج إلى صبر ومجاهدة0

من لم يذق مُر التعلم ساعة
تجرع ذُل الجهل طول حياته

والتلقي للعلم ذو أهمية ولهذا كان المحدثون يلزمون معلميهم السنين الطويلة،

والزهري رحمه الله يقول
مست ركبتي ركبة سعيد ابن المسيب ثمان سنين،أي أنه لازمه هذه المدة،ومنهم من لازم معلمه حتى مات.

وهذا أبو هريرة رضي الله عنه لازم النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم فكان يحضر ما لايحضرون ويحفظ مالا يحفظون، وقد كان ذروة الحفاظ كما قال الذهبي في الموقظة:والحفاظ طبقات ذروتهم أبو هريرة.

وماأعظم بركة التلقي يحصل الطالب على العلم بسهوله ويتفتح له بابٌ
عظيم ويجد المسألة ناضجة من معلمه.

ولهذا كان والدي رحمه الله يقول رُب جلسة في الدرس تعدل قراءة شهر.

3-الصبر على إستغلال الوقت في العلم وعدم تضييع شيء منه فهذا هو الربح والتجارة وفيه السعادة التامة في الأولى والأخرى.

ولهذا النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم يحث على المحافظة على الوقت (نعمتان مغبون عليهما كثير من الناس الصحة والفراغ)

وكم تضيع من الأوقات وكم يذهب من الأعمار في غير ما فائدة،وهذا ناشئ عن جهل وضعف في الإيمان وعن غباوة وعدم التوفيق،

يقول ابن القيم رحمه الله"ينبغي أن يشح بالوقت أشد من شحه بماله"

والحياة لا تدوم إنما هي حياة يسيرة ثم ننتقل إلى دار الحقيقة دار الاُخرى والآخرة خير وأبقى.
وليس المراد التخلي عن المسؤلية التي حُملَتِيها من خدمة والديك
والقيام بحقوق زوجك وتربية أبنائك وما أشبهه ،
ولكن
المراد اجمعي بين هذا وذاك
وجدي وجاهدي في تحصيل العلم الذي تقوم به الحياة الطيبة
والمعيشة الهنية.

وللـــرســـالـــة بــــقـــيـــة..
__________________

المؤمن لاتتِم لهُ لذه بمعصيه أبداً ,
بلْ لايُباشـرهآ إلا والحُزنَ يُخالطْ قلبُه ,
وَ متىَ خلاَ قلبُه مِنْ هذا الحُزن فليبكي علىَ /
موت قلبِه .. !
ابن القيـم رحمه الله


التعديل الأخير تم بواسطة أم حاتم الجزائرية ; 19May2013 الساعة 12:13
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 19May2013, 12:11
أم حاتم الجزائرية أم حاتم الجزائرية غير متواجد حالياً
مشرفـة - أعانها الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: باش جراح الجزائر
المشاركات: 2,409
افتراضي

تابع رسالتي إلى طالبة العلم"الجزء الأخير"
كتبتها أم عبد الله الوادعية حفظها الله


تابع الصبر على العلم أنواع منها:

4-التأدب بأدب العلم والعمل بمايقتضيه وهذا هو العلم النافع،وهو الذي يثمر بركة العلم وينميه،
وقد كان الصحابة يطبقون ما يتعلمونة أشد مما يطبق المريض كلام الطبيب،وجرى على ذلك الأخيار من بعدهم جماعة من السلف منهم

منصور بن زاذان لو قيل له إن ملك الموت ببابك لما كان عنده زيادة على العمل.

غاية في العمل بالعلم والصبروالسباق إلى الخير،وبذلك يكون الإنسان مفتاحاً للخير مغلاقاً للشر.

وكان السلف يتخوفون من التقصير في العمل بالعلم حتى إن جماعة منهم جاءعنهم
(ليتني نجوت منه-أي من العلم-كفافاً لاعلي ولالي)
قال ابن أبي حاتم في الجرح والتعديل يتخوفون من أفضل أعمالهم.

فعلمٌ وعمل وأدب وترك الفضاضة والغلظة في القول قال تعالى{ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ} وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْنًا
5-الصبر على جذب الهمة العالية في العلم والطاعة،فإن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم يقول(منهومان لايشبعان منهوم في علم لا يشبع و منهوم في دنيا لا يشبع)
والهمم وهَنَت والعزيمة فترت،فانصرفت الهمة إلى حُطام فاني ومتاع زائل مُنتهي ،

فطالبة العلم تصبر وتشجع نفسها بالترغيب والترهيب،
وأن المقامات العالية وبلوغ المراتب الرفيعة بالعزم والجد والتشمير
وليس في التواني.

على قدر أهل العزم تأتي العزائم
وتأتي على قدر الكرام المكارم
وتعظم في عين الصغير صغارها
وتصغير في عين العظيم العظائم


وقد كان والدي الشيخ مقبل رحمه الله يقول:
أنصحكم بالجد والإجتهاد في تحصيل العلم وألاتشغلوا أنفسكم فيما لايعنيكم،وهذه الفرقة والإختلاف ناشئ عن فراغ،وهذايتعصب لهذا ويقول هو المصيب والآخر هو المخطئ دعوا هذا ا.هـ كلامه رحمه الله


وبالهمة العالية والتوفيق من رب العالمين بلغ أئمتنا وعلماؤنا هذا المستوى الرفيع.

وقد كان والدي رحمه الله يقول:إن استطعت أن تكون رؤياك في الليل في العلم فافعل.اهـ
وهذه هي الهمة العالية

6-الثبات على العلم,وهذا مما يحتاج إلى صبر وعدم انقطاع،فإن كثيراً ممن كان مع إخوانه ثم انقطع إما جرفته الدنيا أو شغل بأمور تافهه،انصرف إلى الجدل والتعصب أو غير ذلك مما يضره ولا ينفعه.
وهكذا نجد من النساء من هي على هذا الحال،انصرفتعن طلب العلم والنبي صلى الله عليه وسلم يقول"أحب العمل إلى الله أدومه وإن قل"
فالمداومة في طلب العلم أمر مطلوب،فلنصبر فإن ربنا سبحانه يقول{وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ}

وكان الإمام أحمد يقول"من المحبرة إلى المقبرة"
وكان والدي رحمه الله يقول"إن شاء الله نطلب العلم إلى أن نموت"
وكما قيل"من ثبت نبت"،

وهذا أختي في الله من تحقيق العبودية التي خلق الله العباد لأجلها
هذا بعض ما أردناه في هذه العُجالة،

نفعنا الله وإياك بذلك والحمدلله رب العالمين.


كتبته أم عبدالله الوادعية ابنة الشيخ مقبل رحمه الله
صباح يوم السبت الموافق 24 من شهر جمادي الثاني عام 1434.
__________________

المؤمن لاتتِم لهُ لذه بمعصيه أبداً ,
بلْ لايُباشـرهآ إلا والحُزنَ يُخالطْ قلبُه ,
وَ متىَ خلاَ قلبُه مِنْ هذا الحُزن فليبكي علىَ /
موت قلبِه .. !
ابن القيـم رحمه الله

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 19May2013, 14:22
أم مرام بنت المهاجر أم مرام بنت المهاجر غير متواجد حالياً
مشرفـة - أعانها الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: غدا تحت التراب
المشاركات: 729
افتراضي

نصائح قيمة بارك الله فيك أختي أم حاتم على النقل الطيب وأحسن الله إليك ونفع بك و بأختنا أم عبد الله الوادعية
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 20May2013, 10:40
أم حاتم الجزائرية أم حاتم الجزائرية غير متواجد حالياً
مشرفـة - أعانها الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: باش جراح الجزائر
المشاركات: 2,409
افتراضي

اللهم آمين ...وفيك بارك الله أختي أم مرام
أسعدني مرورك الطيب اختي حفظك الباري من كل سوء
__________________

المؤمن لاتتِم لهُ لذه بمعصيه أبداً ,
بلْ لايُباشـرهآ إلا والحُزنَ يُخالطْ قلبُه ,
وَ متىَ خلاَ قلبُه مِنْ هذا الحُزن فليبكي علىَ /
موت قلبِه .. !
ابن القيـم رحمه الله

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 00:26.


شبكة البيّنــــة السلفية © 2009

a.d - i.s.s.w


Security by i.s.s.w