عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 12Apr2010, 01:06
أبو جميل الرحمن الجزائري أبو جميل الرحمن الجزائري غير متواجد حالياً
مشرف - أعانه الله -
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
الدولة: الجزائر
المشاركات: 121
افتراضي رد: إعلام المغرور بموقف مشهور من أهل الفتن والشرور

وقد أرسل إلي الشيخ معاذ الشمري تعقيبات مفيدة على مقال مشهور واستأذنته لنشره فأذن
جزاه الله خيرا

قال الشيخ معاذ الشمري
و عليكم السّلام و رحمة الله و بركاته
أمّا بعد .
فآمين .
و إيّاك .
و أقول :
إنّ مشهورًا - أصلحه الله - ينطلقُ في هذا ( التّمييعِ ) من قاعدةٍ كُلّيّةٍ يرجعُ - هو و حزبُه - إليها ؛ و هي الّتي سبقهم ( سحابة علمهم ! = عرعور ) إلى تقريرها بلفظ : (( نُصحّح و لا نهدم )) ، و أبي الحسن ؛ بلفظ : (( نُصحّح و لا نُجرّح )) ، و (( المنهج الواسع الأفيح !!! )) .
و قد بيّنتُ هذا - و كثيرًا غيره - في كتابي الكبير " اللّمع . . . " .
و نحنُ نريدُ من إخواننا - في انتقاد هذا الحزب و غيره - : التّركيز على دراسة ( أصولهم ) و نقدها ؛ بالعلم و الدّليل و البرهان . . .
فاسمع ما يقولُه مشهورٌ - أصلحه الله - في تقديمه على " إعلام الموقّعين : 205 " - غامزًا بعلمائنا السّلفيّين المجاهدين القائمين بالجرح و التّعديل - : (( قال النّوويّ في أواخر " الأذكار " . . . : (( اعلم أنّي لا أُسمّي القائلين بكراهة هذه الألفاظ ؛ لألاّ تسقط جلالتهم و يُساءُ الظّنّ بهم ؛ و ليس الغرض القدح فيهم ؛ و إنّما المطلوب التّحذير من أقوالٍ باطلةٍ نُقلت عنهم )) .
قلت : فمن فقه ابن القيّم في هذه المواطن التّعمية و الإبهام ؛ دون التّسمية و الإعلام .
و لو أنّ أهل الرّدود - اليوم ممّن هم في دائرة ( أهل السّنّة ) - سلكوا هذا المسلك لكانت ردودهم مريئةً على النّفسِ بالرّغم من ثقلها ، و لامتازت بالعلم فيها ؛ دون ( هيشات الأسواق ) . و لا قوّة إلاّ بالله )) ا.هـ !!!!!
و لن أعلّق على هذا كلامه السّاقط الهابط ؛ فإنّ ( أصله ) الباطل ظاهرٌ في محاربة ( الجرح ) !!! و طعونه البذيئة و تعاليه على أهل العلم بارزةٌ ظاهرة .
و للرّجل - عافانا الله - - و قومه - مثل ذلك كثيرٌ أعرضتُ عنه بُغيةَ الاختصار .
فعلى هذا نفهم كلامه المريض - هذا - في سيّد قُطب ؛ و فيه :
1- قواعد نقد الشّعراءو من يُسمّيهم بـ ( الأدباء ! ) ليست هي قواعد نقد العلماء !!!
فمن سلفك في هذا من العلماء ؟ بل العقلاء ؟!!
2- لو كان شعر سيّدٍ في مضمار شعر الشّعراء - من غزلٍ و فُحشٍ و مدحٍ و فخرٍ . . . - لهان الخطب - قليلاً - ؛ و لكنّه أقحم نفسه بكتاباته السّقيمة في علوم الشّرع ، و تفسير القرآن . . .
فمثله ينبغي أن تكون عقوبته مغلّظة !
ألم يحدّ عمر - رضي الله عنه - من شرب الخمر متأوّلاً مرّتين ؛ مرّةً على شُربها ، و الأخرى على تأوّله في ذلك ؟!
و سيّد البدعة و قطب الضّلالة - هذا - مُستحقٌّ أن يؤاخذ مرّتين :
الأولى : على ضلالاته الكثيرة المعروفة .
و الثّانية : على إقحام نفسه العليلة غير دارها ، و إلباسها غير ثوبها .
3- ثمّ !
من الّذين حاكموا سيّدًا ؟!
و مشهور ! يدري !
أليسوا هم علماء السّنّة و زوامل التّوحيد و الأثر ؟!
بدءًا من الألبانيّ - رحمه الله - ، و إخوانه الأئمّة ، و انتهاءًا بمقبل و ربيعٍ و مدرستهما !
فهل هؤلاء هم الظّالمون - يا مشهور - ؟!
4- نعم نعم !
لقد ردّ ! مشهورٌ - من قبل - على الإمام الوادعيّ - لمّا ردّ على القرضاويّ - عليه من الله ما يستحقّ أمثاله من المفسدين في الأرض - ، و دافع عن القرضاويّ ، و رأى ! أنّه عالم !!!
و أنّه يجب أن يُردّ غلطه - فحسب - ؛ دون تجريء الشّباب على علمائهم !!!
و هذا هو ( ! ) أصله يظهر هنا مرّةً أخرى = محاربة الجرح !
و سَبّ الإمام الوادعيّ ؛ فقال : واحد متحمّس !!!
5- و محمّد قطب !
ما أدراك ما محمّد قطب ؟!
معدن التّكفير و الخروج و البدعة ، و ناشر ضلالات سيّد !
فهل علماء السّنّة ظلموا سيّدًا ؟
و محمّد قطب هو المنقذ الّذي يجب عليه أن يُنصفه ؟!
قاتل الله الجهل ، بل الهوى كيف أرداك - يا مشهور - !
و العلماء يُفتون بتحريق كتب سيّدٍ ؛ كما أفتى شيخ الإسلام ابن بازٍ - رحمه الله - في بعضها ، و هذا يرى !!! نشر هذه الكتب مع توضيحات محمّد قطب !!!!!
فكأنّه - بل هو - يرى براءة قطبٍ من ( تحامل و ظلم ) العلماء له !
و أنّ توضيح هذه ( العبارات المنتقدة !!! ) يكفي !
6 - و لقد أبان الرّجل عن مكنون قلبه لمّا قال : (( التّقويم الّذي كتبه الشّيخ ربيع و غيره بلغة العلماء و نقد العلماء )) .
فهؤلاء هم العلماء الظّالمون ! - في نظره! - الّذين حاكموا قطبًا محاكمةً علميّةً بقواعد العلماء !
فالله ينتقم لأوليائه من هذا المعتدي الغاشم .
7- لاحظ قوله : تقويم ، تقويم . . .
فالمسألة - عنده !!! - مسألة تقويمٍ و تصحيح ؛ لا جرحٌ و هدم !!! - كما يعبّرون عنها - .
8- و بقي أن نسأل مشهورًا و عصابته عن هذه القواعد ! المُقترحة لتقويم ! الـ ( أدباء ) عديمي الأدب مع الأنبياء و الصّحابة و غيرهم !
ما هي هذه القواعد ؟!
و من قعّدها ؟!
ألم يُكفّر النّاس - كلّ النّاس - ابنَ فارضٍ ؛ و ليس له إلاّ قصيدةً أو قصائد ؟!!!
و الأمثلة كثيرة .
و لكنّه الهوى !
9- و أخيرًا ؛ فأنا أظنّ أنّك اختصرت من كلامِ الرّجل لمّا عرضته في سؤالك هذا ؛ فلقد اطّلعتُ على كلامه هذا من قبل ، و هو أطول من هذا ؛ و نقلتُه في مواضع ؛ منها " اللّمع " ، و غيره .
10 - و أمّا الرّابط الّذي كتبتَه ؛ فلم يفتح معي !!!
فلعلّهم حذفوه !!!
على أنّي اطّلعتُ - صباحًا - على تعليقٍ - لك - جيّدٍ على كلام مشهورٍ هذا - هناك - ؛ فجزاك الله خيرًا .
و الله أعلم .
و الحمدُ للهِ ربّ العالمين .

و السّلام عليكم و رحمة الله و بركاته .
معاذ بن يوسف الشمري
__________________

التعديل الأخير تم بواسطة مراقب ; 12Apr2010 الساعة 02:20 سبب آخر: تنسيق الخط
رد مع اقتباس